Header Ads

أخر المواضيع

دورة حياة الضفادع

 دورة حياة الضفادع 


دورة حياة الضفادع


الضفادع هي حيوانات ذات جسم رياضي وأرجل قوية تساعدها على الهروب من الخطر في جزء من الثانية وهذا ما يفسر سر بقاء هذه الكائنات اللطيفة رغم وجود الضفادع في السلسلة الغذائية للعديد من الحيوانات المفترسة مثل طيور الجارحة والثعابين.تستغرق دورة حياة الضفادع بضعة أسابيع من الولادة إلى النمو الكامل، وخلال هذه الفترة تخضع الضفادع لعملية تحول مذهلة أثناء نموها. تتحول الضفادع من بيض هلامي إلى شراغيف صغيرة متموجة تشبه الأسماك الصغيرة، ثم تطور أرجلًا تساعدها على الانتقال إلى اليابسة.

لكن الشيء الغريب هو كيف حدث هذا التحول المذهل في هذه الفترة القصيرة، لذلك دعونا نتطرق إلى كل مرحلة من مراحل دورة حياة الضفدع بشيء من التفصيل.



المرحلة الأولى من دورة حياة الضفادع ( وضع البيض)

تبدأ دورة حياة الضفادع في أوائل الربيع عندما يبدأ الطقس في الارتفاع. تضع الضفدع الأم مئات من البيض الصغير في المياه الراكدة، والتي بدورها تتجمع في مجموعات. نظرًا لكون بيض الضفادع خفيفًا وصغير الحجم ، يتم وضعه عادةً بين الغطاء النباتي مباشرةً تحت سطح الماء، وذلك لحمايته والتأكد من عدم انتشاره في الماء. غالبا ما يُستدل على وصول الربيع من الأصوات العالية التي يصدرونها خلال فترة التزاوج.

يختلف شكل مجموعات البيض من نوع إلى نوع آخر، فهناك بعض أنواع الضفادع التي تكون مجموعة بيضها دائرية الشكل، وهناك أنواع أخرى تكون مجموعات البيض على شكل شرائح طويلة.  تظهر الضفادع الصغيرة داخل البيض في البداية كنقاط صغيرة محاطة بمادة شبيهة بالهلام، والتي تصبح على شكل شرطة مستطيلة مع مرور الوقت، مما يدل على تشكل ذيول.




المرحلة الثانية من دورة حياة الضفادع (يفقس البيض ويخرج الضفدع الصغير إلى العالم)


يتغذى الجنين على صفار البيض طوال فترة الحضانة التي تتراوح من 1-3 اسابيع بعد انتهاء الجنين من تناول الطعام داخل البيض يفقس الضفدع الصغير ويخرج لرؤية العالم الواسع، تُعرف الضفادع حديثة الفقس باسم أبو ضنيبة. ولديهم خياشيم وفم وذيل طويل يستخدمونه في السباحة والذيل لا يستمر في النمو مع الضفدع، هذه المرحلة من حياة الضفدع تشبه إلى حد كبير مرحلة اليرقات الموجودة في الحشرات والتي تتحول في النهاية إلى فراشات وذباب وما إلى ذلك.


لن تتحرك الضفادع كثيرًا خلال الأسبوعين الأولين بعد الفقس، لأنها لا تزال تتغذى على العناصر الموجودة داخل البيض. تصبح الضفادع الصغيرة كبيرة وقوية بما يكفي للخروج إلى عالمها المائي بمجرد نفاد الطعام الموجود في البيض. تتغذى الضفادع الصغيرة على المواد النباتية العالقة في الماء. ويأكلون أيضًا بعض النباتات القريبة منهم، لكنهم لا يستطيعون الدوس على الأرض. وذلك لأن خلال هذه الفترة، لا تمتلك الضفادع الصغيرة أي أرجل تمكنها من الصعود إلى الأرض.




المرحلة الثالثة من دورة حياة الضفادع  (ظهور الرجلين الاماميه والخلفيه)


تبدأ صغار الضفادع في التحول من شراغيف صغيرة إلى ضفادع خلال فترة زمنية ليست قصيرة تصل إلى 14 أسبوعًا. حيث تظهر الأرجل الأمامية والخلفية، تنمو الأرجل الخلفية أولاً، ثم الأرجل الأمامية أيضًا بعد ذلك بوقت قصير، ثم تبدأ أشكال أجسامهم في التغير حتى يتمكنوا من الصعود إلى الأرض وأكل الحشرات.

بعد انتهاء فترة ال14 أسبوع تكون الضفادع الصغية قد كبرت كفاية و جاهزة للتوجه إلى العالم الواسع الكبير،تعد الضفادع الكبيرة أكثر برية من كونها برمائية طالما أنها تتشبث بالظل ولا تجفف أجسامها، وتعود إلى البرك فقط لرش أجسامها بالماء والعودة إلى اليابسة مرة أخرى.


في وقت قصير ستكون الضفادع قد أكملت نموها وستكون جاهزة لبدء دورة جديدة.








ليست هناك تعليقات