Header Ads

أخر المواضيع

هل الذئاب حيوانات غدارة كما يعتقد البعض

 

 هل الذئاب حيوانات غدارة كما يعتقد البعض



يعتقد الكثير من الناس بأن الذئاب غادرة وظالمة وانها من اكثر الحيوانات شراً وبعثاً للعنف، لكن ما وجده العلماء المتخصصين في دراسة سلوك الحيوانات كان على عكس ما تصوره الكثير بل معظم البشر، وقال العلماء ان البشر عندما يصفونهم بالغدارين فإن في هذا القول ظلم لهم، عندما يصاب احد الذئاب بجرح فأنه يعوي فتقوم احدى الذئاب الأخرى بالرد عليه، ولكنه لا يجد لعوائها جدوى فيذهب لمكان ما ليحتمي به، فلا تتبعه الذئاب الأخرى بل تذهب لتصاد  لها وله وبعدما يأخذ الذئب راحته يقتفي آثر الذئاب ويأكل من الصيد الذي اصطادته لها وله.



الذئاب هيا هي من الثدييات اللاحمة التي تنتمي الى فصيلة الكلاب، ويوجد منها أنواع كثيرة جدًا، الموطن الرئيسي للذئاب هو  أوروبا (عدا سويسرا وهولندا والدنمارك وبريطانيا) وأسيا (عدا الجنوب الشرقي منها) وأمريكا (من المكسيك جنوباً حتى الشمال).



الذئب الأحمر

الذئب الأحمر من الأنواع المهددة بالانقراض في العالم، يبلغ طوله ما بين 60-85 سم ووزنه يتراوح بين 15-30 كجم، ويظن العلماء ان الذئب الأحمر ناتج من تهجين الذئب مع الكلب، وهو يضم ثلاث أنواع رئيسية هي ذئب تكساس الأحمر، ذئب فلوريدا الأحمر، ذئب وادي الميسيسبي الأحمر.


اشهر أنواع الذئاب

يوجد ما يقرب من 14 جنس من اجناس الذئاب، ولكن اشهرهم هو الذئب الأحمر كما ذكرنا، وأيضاً من اشهر أنواع الذئاب هو ذئب المروج. يتميز ذئب المروج بامتلاكه عرف من الشعر على ظهره بالإضافة الى ان ذنبه مستقيم، ويتميز أيضاً بفروة شعر لونها سنجابي مع القليل من اللون الأسود، وينتشر في ولاية مسوري بالولايات المتحدة الأمريكية.


من انوع الذئاب المشهورة أيضاً هو ذئب المكسيك وهو ذئب أسمر اللون مع وجود بقع شهلاء على جسده ويغلب اللون الأبيض على  بطنه وقوائمه ومحاجره، ينتشر هذا النوع من الذئاب في اسبانيا والمكسيك 


ذئب القيوط

الاسم العلمي لذئب القيوط هو "Canis latrans" يعرف ذئب القيوط أيضاً بذئب البوادي أو ذئب البراري، وسمي بذلك لأنه يعيش في السهول المفتوحة في بعض المناطق في شمال أمريكا ما ألاسكا إلى كوستاريكا،  ذئب القيّوط طويل نسبيا حيث يبلغ طوله 90سم ويقال أنه يصل إلى 135سم طولا.

ووزنه خفيف مقارنة بغيرة من أنواع الذئاب الأخرى حيث يتراوح وزن ذئب القيّوط من 9-12كجم، القيّوط من الذئاب السريعة تصل سرعته إلى 64كيلومتر/ساعة.

يختلف ذئب القيّوط عن الذئاب الأخرى، في الغالب ما تصطاد الذئاب في جماعات، ولكن ذئب القيّوط لا يخرج للصيد في جماعة بينما يصطاد منفرداً أو في أزواج من نوعه، رأى الباحثين بعض المجموعات من ذئاب القيّوط  تصاد مع بعضها ولكن مع متابعتهم اكتشفوا أن الآباء والأمهات تقوم  بتعليم صغارها فن الصيد. 


الأرانب البرية والقوارض هي الغذاء الأساسي للقيوط وتتغذي أيضاً علي صغار الأيائل، ينشط القيوط في الصباح الباكر وهو ذئب نشيط جداً وخاصة في فصل الشتاء، ويتمتع القيوط بذكاء حاد ويكيف نفسه مع ظروف البيئة المحيطة به، يأكل القيوط عشرة آلاف فأر في العام الواحد، وبذلك فهو يساعد الانسان على التغلب على الخسائر التي تسببها الفئران في المزارع والمخازن والصوامع، وفي احدى السنوات التي قلت فيها ذئاب القيوط في الولايات المتحدة الأمريكية تدهور إنتاج الحبوب هنا وتضاعفت مقادير الكميات التي أكلتها الفئران من الحقول والصوامع.


هناك بعض أنواع الذئاب الأخرى  مثل ذئب جاوة وذئب الخشب والذئب الأسود والذئب الهندي الأحمر، وكل هذة الأنواع تنتمي الى النوع الأسيوي.


 الذئب الرمادي

 الذئب الرمادي  أو الذئب الأغبر حجم الذئب الرمادي صغير مقارنة بباقي الأنواع الأخرى من الذئاب حيث يعتبر هذا الذئب أصغر أنواع الذئاب جسمه يشه إلى حد كبير جسم الكلب البوليسي. يتفاوت لون شعره ما بين الأصفر والبني مع بعض اللون الأسود على طول الظه، اطرافه طويلة والرأس صغيرة نسبياً ومنتصبة.


يتراوح طول الذكر البالغ من 110-137سم وطول الأنثى البالغة ما بين 107-128سم من الرأس إلى المؤخرة، ويتراوح ارتفاع الأكتاف من 66-97سم، ويصل الذئب البالغ إلى 79 كجم، وينضج هذا النوع من الذئاب جنسياً في مدة تتراوح ما بين عام الى عامين من تاريخ ولادته، وتصل ومدة الحمل عند الأنثى 36يوماً وتراوح فترة حياته من 10 الى 16 عاماً.


يتواجد الذئب الرمادي في أمريكا الشمالية وآسيا الصغرى وكوريا والصين واليابان والهند وإيران ويوجد أيضًا في أوروبا بأعداد كبيرة، ألا أن اعداده تناقصت بشكل كبير وأصبح يتواجد في عدد قلي في دول أوربا حيث يتواجد في مجتمعات صغيرة من دول  إسبانيا والبرتغال والسويد والنرويج والدانمارك وفنلندا وإيطاليا.


ينشط الذئب الرمادي ليلاً ويتغذى على أي حيوان يصغره حجماً مثل الطيور والأرانب البرية والفئران، نتيجة لصيد المستمر من الأنسان لهذا النوع من الذئاب، اخذت اعداده في التناقص بشكل كبير، وكان دافع البشر لشروع في القضاء علي  الذئب الرمادي انه يسبب لهم الكثير من الخسائر بسبب مهاجمته مزارع المواشي وقطعان الأغنام.

حياة الذئاب

تتزاوج الذئاب  في الفترة من بداية الشتاء حتي مطلع الربيع، ويشبه تزاوج الذئاب بشكل عام تزاوج الكلاب حيث يلتحم الزوجين بعد عملية التزاوج وتتراوح مدة الحمل من شهرين الى ثلاثة أشهر، وتلد الذئاب في ابريل من كل عام. عندما تشعر الذئبة باقتراب موعد الولادة تذهب لتبحث عن مكان جيد لتصنع فيه عشها لإكمال عملية الولادة، وترضع الأنثى الجراء الصغار لمدة شهرين، ثم بعد ذلك تبدأ في تعليمها فنون الصيد.


تظل الأم في تعليم صغارها حتي تبلغ شهرها التاسع، ثم بعد ذلك تنفصل  الذئاب عن الأم وتصطاد بنفسها. تمتلك الذئاب حاسة شم قوية حيث تستطيع شم فريستها من علي بعد مسافة قدرها 2.4 كم من المكان التي توجد فيه الفريسة، وبذلك يكتشف الذئب فريسته أولاً عن طريق حاسة الشم وبعد ذلك باستخدام حاستي السمع والبصر، يسمع الذئب الترددات الصوتية الضعيفة وأيضا حاسة البصر لديه قوية حيث يلاحظ الحركة مهما كانت ضئيلة.


تستخدم الذئاب العواء للكثير من الأغراض، اكتشف علماء المختصين بمتابعة هذه الحيوانات انها تمتلك ستة أنواع من العواء، ولكل واحد منهم استخدام خاص، حيث تشير دراسات علماء سلوك الحيوان أن عواء الليل يكون طويل وعميق، واذا وقع الذئب في مأزق يكون العواء عبارة عن صوت قصير وأجش، وإذا كانت هناك مطاردة أو حرب تصدر عواء من مظهره يبدو انه عواء غضب، وهناك عواء لطلب المساعدة من زملائه، وإذا تم اسر الذئب فإنه يصمت حتى الموت.




ليست هناك تعليقات