Header Ads

أخر المواضيع

الاطعمة والمشروبات المحرمة من الاكل في مختلف الاديان

 

الاطعمة والمشروبات المحرمة من الاكل في مختلف الاديان



الاطعمة والمشروبات المحرمة من الاكل في مختلف الاديان




يوجد الكثير من الاطعمة والمشروبات المحرم اكلها بما يتوافق مع مختلف المحظورات الدينية أو الثقافية أو القانونية أو المجتمعية الأخرى. تحظر العديد من المحرمات الغذائية وغيرها من المحظورات لحوم حيوان معين ، بما في ذلك الثدييات والقوارض والزواحف والبرمائيات والأسماك والرخويات والقشريات والحشرات ، والتي قد تتعلق باستجابة الاشمئزاز التي ترتبط في كثير من الأحيان باللحوم أكثر من الأطعمة النباتية. 


يمكن تعريف بعض المحظورات الغذائية على أنها قواعد ، مقننة بالدين أو غير ذلك ، حول الأطعمة ، أو مجموعات الأطعمة ، التي لا يجوز تناولها وكيفية ذبح الحيوانات أو تحضيرها. أصول هذه المحظورات متنوعة. في بعض الحالات ، يُعتقد أنها ناتجة عن اعتبارات صحية أو لأسباب عملية أخرى ؛وفي حالات أخرى ، تتعلق بأنظمة رمزية بشرية.



قد يتم حظر بعض الأطعمة خلال فترات دينية معينة (الصيام) ، او في مراحل معينة من الحياة (مثل الحمل) ، أو لفئات معينة من الناس (مثل القساوسة) ، على الرغم من أن الطعام مسموح به بخلاف ذلك. على أساس مقارن ، ما يمكن اعتباره غير لائق لمجموعة ما قد يكون مقبولًا تمامًا لمجموعة أخرى داخل نفس الثقافة أو عبر ثقافات مختلفة.


 يبدو أن المحرمات الغذائية تهدف عادة إلى حماية الإنسان من الأذى ، روحيا أو جسديا ، ولكن هناك العديد من الأسباب الأخرى الواردة داخل الثقافات لوجودها. تظهر الخلفية البيئية أو الطبية في الكثير ، بما في ذلك البعض الذي يُنظر إليه على أنه ديني أو روحي في الأصل. يمكن أن تساعد المحرمات الغذائية في استخدام الموارد بشكل أكثر كفاءة ، ولكن عند تطبيقها على قسم فرعي فقط من المجتمع ، يمكن أن تؤدي المحرمات الغذائية أيضًا إلى احتكار أحد المواد الغذائية من قبل المعفيين. من المحرمات الغذائية التي تعترف بها مجموعة أو قبيلة معينة كجزء من أساليبهم ، يساعد في تماسك المجموعة ، ويساعد تلك المجموعة بالذات على التميز والحفاظ على هويتها في مواجهة الآخرين ، وبالتالي يخلق شعورًا "بالانتماء".




اولا الاديان

اولا المحرمات في الاسلام

 الاطعمه والمشروبات المحرم اكلها في الاسلام كثير بينها سبحانه في قوله جل وعلا في سورة المائدة:( حُرِّمَتْ عَلَيْكُمُ الْمَيْتَةُ وَالدَّمُ وَلَحْمُ الْخِنزِيرِ وَمَا أُهِلَّ لِغَيْرِ اللَّهِ بِهِ وَالْمُنْخَنِقَةُ وَالْمَوْقُوذَةُ وَالْمُتَرَدِّيَةُ وَالنَّطِيحَةُ وَمَا أَكَلَ السَّبُعُ إِلَّا مَا ذَكَّيْتُمْ وَمَا ذُبِحَ عَلَى النُّصُبِ )[المائدة:3]  هذه محرمة الميتة والخنزير والدم المسفوح، وما أهل به لغير الله ما ذبح للأصنام أو للبدوي أو للحسين أو للشيخ عبد القادر الجيلاني أو لفلان أو فلان هذا يكون ميتة محرم، كلما ذبح لغير الله، (المنخنقة): التي تخنق حتى تموت بخيط أو غيره، و(الموقوذة): التي تضرب بعصا أو حجر حتى تموت، أو تردى من الجبل يقال لها: متردية تسقط من الجبل أو من محل رفيع تموت هذه متردية، والنطيحة: الذي تنطحها أختها، تنطحها أختها حتى تموت، تنطحها البقرة أو الشاة أو العنز حتى تموت، وهكذا ما أكل السبع، ما قتلها السبع ميتة، وهكذا كل شيء يعني: يعرف أنه ضار للإنسان يضره، مثل: طعام فيه سم يضرك لا تأكله، لأنه: يكون حينئذٍ خبيث؛ يعني: يضرك لو كان فيه سم.
وهكذا لحوم السباع المحرمة كل ذي ناب من السباع كالكلب الأسد النمر الذئب والهر كلها محرمة، وهكذا كل ذي مخلب من الطير كالعقاب كالباز والصقر وأشباهه مما له مخلب يصيد به.
الرسول حرم ذلك عليه الصلاة والسلام، كل ضار يضر مثل الحشيشة التي تسكر، الخمر الدخان القات الشيء الذي يضر أو يسكر يزيل العقل فيجب تركه. نعم.





الاطعمة والمشروبات المحرمة في الديانة اليهودية

تعتبر جميع الاطعمة المحرمة في الاسلام محرمة ايضا في الديانه اليهوديه ولا يستثنى من ذلك شيء -فيما نعلم- إلا الخمر فقط فلهم فيها تفصيل ،فاليهود يحرمون على أنفسهم كل ما كان محرماً علينا عدا الخمر والكحول ويضيفون إلى هذه المحرمات أنواعاً من اللحوم كالإبل والأرانب والمأكولات البحرية التي لا زعانف لها  تحرم الشريعة اليهودية أكل المحاريات, والسرطانات, والجمبري, والكابوريا, والأخطبوط, وأسماك الثعبان, والقط, والأخطبوطات. كما يحظر تناول جميع الثدييات المائية, والجيلاتينيات, او الهلاميات كقنديل البحر وما شابهه.

وأوردت قائمة بأسماء الطيور النجسة, التي تعدّ محظورة ,وهى: النسر, والغراب, والنورس, والعُقاب, والصقر, والبومة, واللقلق, والبلشون, والنعامة, والهدهد, والحفّاش, والرخمة (الأنُوق, وهو طائر ضخم يتغذى على الجيّف), والشاهين, وقاق الماء, والبجع. ويحرم عليهم خلط بعض أنواع الأطعمة وغيرذلك. 
وثلاث علامات رئيسية للطيور النجسة, وهى:
1. أنها مفترسة وتتميز بالجسارة والوحشيّة
2. تقتنص فرائسها في الجوّ.
3. توزع أصابع أرجلها مناصفة في جهتي خيط مشدود أو حبل لو وقفت عليه!
وبشكل عام ماعدا هذه القائمة السابقة الذكر من الطيور النجسة فإن جميع الطيور الأخرى مسموح بأكلها. 

كما لا يجوز بأي حال من الأحوال خلط اللحم باللبن في طعام الكوشير, تنفيذًا لنص التوراة : لا تطبخ جديًا بحليب أمه" !
والمقصود عدم طبخ اللحوم مع الألبان في إناء واحد, كما يجب على الشخص الذي تناول لحومًا أن ينتظر قدرًا من الوقت بعد تناول اللحوم إذا أراد أن يتناول الحليب. 



فهي اكثر الديانات التي يوجد بها طعام محرم فقولة تعالي {فَبِظُلْمٍ مِنَ الَّذِينَ هَادُوا حَرَّمْنَا عَلَيْهِمْ طَيِّبَاتٍ أُحِلَّتْ لَهُمْ}  حرَّم الله تعالى على اليهود أشياء من الطيبات ، عقوبة لهم على معاصيهم ،




الاطعمة والمشروبات المحرمة في الديانة المسيحية

الديانة المسيحية لا تحرم أي نوع من المأكولات أو المشوربات، بشكل عام لا توجد قيود على المأكولات إنما الأمر خاضع لقاعدة العهد الجديد "كل شيء حلال، ولكن ليس كل شيء ينفع"؛

لا تحرّم المسيحية أي نوع من الشراب، غير أنّ بعض الكنائس البروتستانتية تحرم الخمر أو تدعو للإبتعاد عنه، منها الخمسينية والكنيسة المعمدانية واللوثرية والميثودية والأدفنتست.
كما وتـُحرّمُ كنيسة يسوع المسيح لقديسي الأيام الأخيرة شرب الخمر، وغالبية أتباعها لا يشربون الشاي والقهوة وكل ما يحتوي على الكافيين، كما أن المورمون لا يدخنون السجائر.

بالنسبة لذبح الحيوانات فالأساس يجب تصفية الذبيحة من الدم،[وتمنع المسيحية عن أكل الدم مثل الديانة اليهودية والإسلام. الكنائس المسيحية الشرقية مثل كنيسة الأرمن الأرثوذكس وغيرها من الكنائس الكنائس الأرثوذكسية المشرقية والشرقية تعتمد على الطريقة اليهودية في الذبح والتي تسمى شحيطه،هذه الطريقة مستقاة من العهد القديم حيث أنّ الشحيطة تتطلب ان يكون الحيوان واعي وهذا يعني أن صعقه بالكهرباء قبل ذبحه محظور.الإمتناع عن اللحوم.




ثاتيا  الحيوانات 

القطط
هناك محرمات قوية ضد أكل القطط في العديد من الأجزاء الغربية من العالم ، بما في ذلك معظم الأمريكتين وأوروبا. تحظر الشريعة الإسلامية واليهودية لحم القطط  حيث تحظر الديانتان أكل الحيوانات آكلة اللحوم. يؤكل لحم القطط كجزء من مطابخ الصين وفيتنام وسويسرا. يُنظر إلى القطط عادةً على أنها حيوانات أليفة في الدول الغربية ، أو كحيوانات عاملة ، يتم الاحتفاظ بها للسيطرة على الحشرات ، وليس كحيوان غذائي ، وبالتالي يُنظر إلى استهلاك القطط على أنه عمل بربري من قبل جزء كبير من السكان في تلك البلدان. تم أكل لحم القطط ، على سبيل المثال ، أثناء المجاعة في حصار لينينغراد. في عام 1996 ، تم اكتشاف مكان يقدم لحم القطط من قبل الصحافة الأرجنتينية في بلدة أكواخ في روزاريو ، ولكن في الواقع تم إعداد الوجبة من قبل وسائل الإعلام من بوينس آيرس.

في عام 2008 ، تم الإبلاغ عن أن القطط كانت جزءًا من النظام الغذائي المحلي في قوانغدونغ ، الصين ، حيث يتم شحن العديد من القطط من الشمال وأن شركة واحدة في قوانغتشو تستقبل ما يصل إلى 10000 قطط يوميًا من أجزاء مختلفة من الصين. ] حث المتظاهرون في أجزاء أخرى من الصين حكومة مقاطعة قوانغدونغ على اتخاذ إجراءات صارمة ضد تجار القطط والمطاعم التي تقدم لحوم القطط ، على الرغم من عدم وجود قانون ينص على أنه من غير القانوني أكل القطط.





الابقار


يحتل لبن البقر مكانا هاما في التقاليد الدينية للشعوب الهندوسية، وتتجول الأبقار بحرية في تلك الدول بسبب قدسيتها، وحتى في الشوارع المزدحمة للمدن الضخمة مثل دلهي. ويعتبر من حسن الحظ تقديم طعام للبقرة قبل الفطور. وفي الأماكن التي يحرم فيها ذبح البقر يمكن أن يسجن الشخص الذي قتل أو آذى بقرة.

وبسبب القوانين والعادات فإن المنبوذين فقط يأكلون البقر الميت ويستغلون جلودها.


ل يسمح بذبح البقر إلا ضمن حدود معينة في ولايات الهند باستثناء ولايتي غرب البنغال وكيرلا، لذا تشحن أبقار كثيرة إليها للذبح بالرغم من منع القوانين لشحن الأبقار بين الولايات الهندية. وهناك مسالخ خاصة كثيرة في المدن الكبيرة، حيث يقدر وجود أكثر من 30000 مسلخ غير شرعي  مقارنة مع 3600 مسلخ شرعي في كل الهند. ولم تنجح محاولات الحد من هذه الممارسة.



قال غاندي عن البقرة: هي أم الملايين من الهنود، وحمايتها تعني حماية كل المخلوقات ... إن الأم البقرة أفضل من الأم التي ولدتنا من عدة طرق






الكلاب

لحم الكلاب نوع من أنواع اللحوم يكون لونه أحمر داكن وقوامه صلب وسطحه لزج، ورائحته كريهة غير مقبولة، وخيوطه دقيقة ولا يخالطه إلا القليل من الدهن بين العضلات وتحت الجلد ولون الدهن أبيض أو مائل للصفار وقوامه شحمي زيتي ويتميز لحم الكلاب بأنه يزداد احمرارا عند غليه بالماء. جرى توثيق تناول البشر للحوم الكلاب تاريخياً في مناطق عديدة حول العالم. وما زال ينتشر تناول لحم الكلاب في القرن الواحد والعشرين في الصين وكوريا الجنوبية وفيتنام ونيجيريا وما زال يُستهلك في بلدانٍ أخرى كثيرة حول العالم بصورة قانونية.






ليست هناك تعليقات