Header Ads

أخر المواضيع

أشجار الساكورا اليابانية


اشجار الساكورا 


اشجار الساكورا




ساكورا هو الاسم الذي يطلق على أشجار الكرز الخاصة بالزينة وأزهارها في اليابان، أما ثمار الكرز (يطلق عليه sakuranbo) فهو يأتي من صنف مختلف من هذه الشجرة.والساكورا رمز معروف في جميع أنحاء اليابان، وهو مُصوَّر في العديد من بضائع المستهلك، كالكيمونو والقرطاسية والصحون الخ،  وأزهار الكرز تحمل في مضمونها كناية عن الطبيعة سريعة الزوال،وهي مصوَّرة بكثرة وبتكرار في الفنون ومرافقة كذلك لكل من الساموراي



على الرغم من أن أشجار الساكورا لا تزهّر سوى لبضعة أيام في الربيع إلا أن هذه الفترة تحظى بالكثير من اهتمام اليابانيين والسيّاح. من أجل ذلك، تقوم الوكالة اليابانية للأرصاد الجوية بنشر تنبؤات يومية عن تفتح الأزهار، أو ما يعرف باسم "جبهة زهور الكرز"، وهي تنتشر من أوكيناوا في الجنوب إلى هوكايدو في الشمال.


تتواجد أشجار الكرز بمعظم الأماكن العامة في اليابان وخصوصاُ في الحدائق والمنتزهات، ومن أشهر هذه الأماكن منتزه قلعة إيدو العريقة والتي بنيت سنة 1457. ويزور اليابانيون المنتزه للتجول بين أزهار الكرز والخوخ وكذلك لركوب قوارب التجديف والإبحار في خندق تشيدوريغافوتشي الشهير والإستمتاع بأحلى الأوقات مع العائلة والأصدقاء.


تفتح أزهار الكرز يبدأ في أوكيناوا في شهر فبراير، ويصل إلى كيوتو وطوكيو في نهاية شهر مارس أو بداية شهر أبريل، وبعد ذلك تواصل أزهار الكرز تفتحها في الشمال وصولاً إلى هوكايدو بعد بضعة أسابيع، واليابانيون يهتمون جداً بمسألة تفتح أزهار الكرز فتراهم يذهبون إلى الحدائق العامة والمعابد والأضرحة لإقامة ما يدعى بـِ(حفل مشاهدة الزهور) ويسمى باليابانية "هانامي"، والهانامي احتفال بجمال زهور الساكورا وكذلك زهور أخرى كزهور شجرة الخوخ، وهي فرصة للاستجمام والاسترخاء والتمتع بمناظر الزهور الجميلة. معظم المدارس والمباني الحكومية يوجد في خارجها أشجار كرز، وبما أن السنة المالية والسنة الدراسية تبدأ معاً في شهر أبريل، فترى أنه في اليوم الأول من العمل أو الدراسة يصادف موسم تفتح أزهار الكرز في أجزاء عديدة من جزيرة هونشو (أكبر الجزر اليابانية التي توجد بها العاصمة طوكيو). 



مع حلول فصل الربيع، تبدأ معظم الأزهار بالتفتح لتعطينا لوحات طبيعية خلابة ولتضفي رونقاً خاصاً للشوارع والأزقة، وتعتبر أزهار الكرز من بين أجمل الأزهار في العالم وأهمها حيث أن لموسم تفتح أزهار الكرز (الساكورا) في اليابان رمزية كبيرة، فقد كانت هذه الأزهار ترافق محاربي الساموراي والكاميكازي، كما أننا نجدها مرسومة في الملابس التقليدية كالكيمونو وفي الآواني المنزلية مثل أباريق الشاي والصحون وكذلك في اللوحات الفنية والمانغا والأنمي وغيرها. 



في عام 1912، أهدت اليابان 3000 شجرة ساكورا للولايات المتحدة، للاحتفال بشعب البلدين وتنمية روابط الصداقة، وهذه الأشجار وضعت في صفوف عند من ساحل الحوض المدجزري في واشنطن، والهدية تجددت ب 3800 شجرة كرز إضافية في عام 1956، وهناك أصبحت الساكورا أداة جذب سياحي مميز عندما تتفتح أزهارها بشكل كامل في بداية فصل الربيع.



بعد هدوء الحرب بين الطرفين اليابان والصين، وبعد سنوات طويلة بادرت اليابان بكسر الحواجر بينها وبين الصين بإهدائها ما يقارب 2000 شجرة الساكورا وكانت تلك الشجرة سبب في لم شمل الصين واليابان, وبعد 10 اعوام اهدت اليابان ما يقارب 5000 شجرة الساكورا لتوثيق الصداقة القائمة بين الدولتين وتقوية علاقة الشعب الياباني بالشعب الصيني



شاركونا في التعليقات



ليست هناك تعليقات